لطالما أعتلى التركيز على التأثير الإيجابي على البيئة والنهوض بالمُجتمعات المُحيطة قمة أولوياتنا، مُستهدِفين في ذلك تركها في حالٍ أفضل مما كانت عليه. وعلى هذه الخلفية، بادر البنك باستحداث وتبني مجموعة مُتكاملة من الأُطُر والسياسات المُتعلِّقة بحماية البيئة وحقوق الإنسان وإثراء مُبادرات التنمية المُجتمعية الشاملة وفقًا لأفضل المُمارسات العالمية. وتُشَكِل تلك السياسات محاورًا رئيسيًا باستراتيجية تعظيم المردود البيئي والمُجتمعي وتأصيل مُمارسات الحوكمة الرشيدة وكذلك إعلاء قيَم الشفافية والعدالة التي تُعَد ركائز أساسية في التزامنا بتعظيم المردود الإيجابي لجميع الأطراف ذات الصلة.